أقوال فيودور دوستويفسكي

رأيي أنّهُ من غير الجائز لأيّ إنسان أن يتحدّث إلى شخصٍ آخر عن علاقاته بإمرأة مهما تكن هذه العلاقات طاهرة نقيّة ! بل كلّما كانت هذه العلاقات أطهر وأنقى كان كتمانُها أوجب وألزمْ ، إنّ الحديث في هذه الأمور يثير الإشمئزاز ويُنافي الكياسة ، الخلاصة : ليس في هذا المجال نجِيٌّ يفضي إليه المرءُ بأسراره ! أحسّ أنّني لطّختُ نفسي إذْ قصصتُ عليكَ هذا كلّه ، أعود فأقول إنّه لا يجوز لرجُلٍ أن يتحدّث عن إمرأة إلى شخصٍ آخر ، إنّ من تتّخذه نجيّاً وتفضي إليه بأسرارك لن يفهم أبدا ، الملاكُ نفسه لن يفهم ، حين تحترم إمرأة فلا تتّخذ لك نجيّاً تبوح له بأمورك ، وإن كنت تحترم نفسك فلا تفعل ذلك أيضا ، إنّني الآن لا أحترم نفسي ، إلى اللقاء ، لن أغفر لنفسي ما فعلتُ. - فيودور دوستويفسكي

   

التبليغ عن مشكلة


للتبليغ عن مشكلة في هذه الحكمة كصحة اسم مالكها او حقوق الملكية الفكرية الرجاء ارسال رسالة الى البريد الالكتروني التالي متضمنا رابط الحكمة التي ترى فيها مشكلة وتوضيح للمشكلة وسيصلك رد منا خلال 3 ايام عمل كحد اقصى.


لا تنسى متابعة صفحتنا على تويتر
مختارات حكم
حالات واتس اب
مواضيع متعلقة ذات صلة
حالات واتس اب