عيناكِ أول رحلةٍ أنا فيهما أصبحت أولَ هائم صعد السَّماء بلا درج .. قلبي بُراق محبةٍ سلكَ الطريق حبيبتي وبنا عرَج .. يا ضحكةً فتحتَ لنا باب السماء وبعدها جاء الفرج .. أقسمتُ بالله العظيم وصادقٌ أنا كلما همست عيونكِ في عيوني أبتهج. - عبد العزيز جويدة

   

التبليغ عن مشكلة


للتبليغ عن مشكلة في هذه الحكمة كصحة اسم مالكها او حقوق الملكية الفكرية الرجاء ارسال رسالة الى البريد الالكتروني التالي متضمنا رابط الحكمة التي ترى فيها مشكلة وتوضيح للمشكلة وسيصلك رد منا خلال 3 ايام عمل كحد اقصى.


لا تنسى متابعة صفحتنا على تويتر
مختارات حكم
حالات واتس اب
مواضيع متعلقة ذات صلة