أنا آسفة .. عن أي شيء تعتذرين يا ديرا ؟ عن كل أوجاعك وأحزانك .. وما ذنبك أنت ؟ وما ذنبك أنت أيضاً لتتحمل وحدك كل هذا الحزن والوجع ؟ ربما ذنبي أنني لم ألتق بك منذ زمن لأكون أنا حبيبتك الأولى والوحيدة , ربما لأبعد قلبك عن عشق كل الراحلين عنك , وأخمد لك حلم الثورة منذ البداية , وأختار لك موطناً يستحق الحب والقتال لأجله. - محمد طارق

   

التبليغ عن مشكلة


للتبليغ عن مشكلة في هذه الحكمة كصحة اسم مالكها او حقوق الملكية الفكرية الرجاء ارسال رسالة الى البريد الالكتروني التالي متضمنا رابط الحكمة التي ترى فيها مشكلة وتوضيح للمشكلة وسيصلك رد منا خلال 3 ايام عمل كحد اقصى.


لا تنسى متابعة صفحتنا على تويتر
مختارات حكم
حالات واتس اب
مواضيع متعلقة ذات صلة
حالات واتس اب